التسويق الطبي.. كيف يختلف عن أشكال التسويق الأخرى؟

 

التسويق الطبي

إنَّ عملية التسويق الطبي تختلف كثيرًا عن باقي أشكال التسويق الأخرى؛ لأنها قائمة على التعامل مع فئة معينة مختلفة وهي فئة “الأطباء” حتى إن الفئة المستقبلة للتسويق وهو الجمهور فئة مختلفة أيضًا وهي فئة المرضى فقط؛ لذلك يجب أن يدرك القائمون على التسويق أنه يتعامل مع فئة مختلفة عن الجهور العادي الذي يبحث عن منتج ما أو خدمة ما؛ فمن المهم أن يقدم هؤلاء محتوى موثوقًا ومختلفًا ومناسبًا.

في سطورنا الآتية نحاول الإجابة عن تساؤل كيف يختلف التسويق الطبي عن أشكال التسويق الأخرى؟

تسويق المواقع العقارية

الجمهور المستهدف مختلف تمامًا

نظرًا لأهمية التسويق في هذا العصر، لأنه ركن أساسي لنجاح أي نشاط، بالإضافة إلى صعوبة التسويق في مجال الطب؛ فإنه يجب أن يدرك القائمون على التسوق الطبي أن الجمهور المستهدف مختلف تمامًا عن الجهور العادي في أشياء كثيرة منها أنه يبحث عن معلومات عن المرض أو الأعراض الجانبية أو طريقة علاج مشكلة ما؛ وفي الغالب لا يبحثون عن أسماء الأطباء أو المراكز الطبية.

وعليه؛ فإنه يجب أن يهتم القائمون على الموقع الإلكتروني الرسمي للعيادة الطبية أو المركز الطبي بنشر معلومات كافية عن طبيعة المرض أو المشكلة التي تعالجها والحلول الطبية المضمونة؛ لأن هذه الموضوعات هي الأكثر بحثًا خاصة عبر شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.

الجمهور المستهدف مختلف تمامًا

طرق الاستهداف المختلفة

تختلف الطرق التي يسلكها القائمون على التسويق في المجال الطبي لاستهداف الفئة المجتمعية “المرضى” عن الطرق الأخرى المعتادة للتسويق، فعلى الرغم من أن التسويق الطبي يستخدم الطرق التقليدية المعروفة مثل: الإعلان المرئي والمقروء واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، فإن المسوق الطبي قد يستخدم طرقًا أخرى مثل تقديم محتوى مرئي يناسب كل فئة من فئات المجتمع.

يُعدُّ الوجود المرئي من أحدث الطرق في التسويق الطبي وقد أثبتت هذه الطريق فاعليتها؛ لأن الوجود المرئي للطبيب في فيديو يتحدث به مباشرة مع المرضى يعمل على خلق قاعدة ولاء، والوصول لشرائح عملاء جديدة، ويحقق أقوى تأثير ممكن بين كل الطرق التي يتعرف بها المريض على الطبيب فإنه يفضل جدًا أن يراه؛ ورغم هذا فإن معظم خطط التسويق الطبي في الوطن العربي تفتقد هذا النوع من التسويق المهم.

تسويق المواقع العقارية

الاستهداف الجغرافي الدقيق

من المعلوم أن التسويق لأي مجال يتطلب استهداف منطقة جغرافية معينة، ويختلف التسويق من مكان إلى مكان آخر  وفقًا للطبيعة الجغرافية المستهدفة، وبشأن التسويق الطبي فإن الاستهداف الجغرافي يختلف عن أشكال التسويق الأخرى، حيث إن الاستهداف يجب أن يكون دقيقًا جدًا حتى يحقق القائمون على التسويق العوائد المادية المطلوبة.

ولتحقيق هذا الهدف يجب أن يقدم الطبيب من خلال موقعه الإلكتروني محتوى عالي الجودة بلغة سهلة واضحة يجيب عن أسئلة محورية بشأن المرضى المستهدفين، كما أنه يجب أن يقدم محتوى تم مراجعته لغويًا وعلميًا قبل أن ينشر في الموقع الذي يتابعه الجمهور المستهدف، غير أنه يجب أن تكون طريقة لغته ومصطلحاته قادرة على توصيل المعلومة بشكل سلس وواضح.